منظمة النساء الاتحاديات تكرم وجوها نسائية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

8 مارس 2016

منظمة النساء الاتحاديات تكرم وجوها نسائية بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

ريف 24:

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، نظمت المنظمة الاشتراكية للنساء الاتحاديات حفلا تكريميا لمجموعة من النساء تحت شعار ”المرأة الريفية: مجد وكرامة”، وذلك عشية يومه الثلاثاء 08 مارس، بدار الشباب بأيث يوسف وعلي، وذلك بحضور ثلة من النساء الاتحاديات وعدد مهم من الفاعلات في المجال السياسي والعمل الجمعوي بالمنطقة، وعبد الحق امغار النائب البرلماني عن حزب الوردة، وبعض المستشارين بجماعة ايث يوسف وعلي.

وبعد الترحيب بالحضور، قدم مسير الجلسة، السيد رائد العبوتي، نبذة مختصرة حول السياق التاريخي الذي جعل من اليوم الثامن من شهر مارس يوما امميا للمرأة، حيث خرجت آلاف النساء للاحتجاج في شوارع النيويورك على الظروف اللاإنسانية التي كن يجبرن على العمل تحتها، كما اعتبر هذا اللقاء فرصة من اجل تبادل الافكار والتواصل من اجل صالح المرأة بالمنطقة.

في حين عبرت اسماء لمقدم، عضوة المكتب المحلي للمنظمة في كلمة بالمناسبة، عن الدور المهم الذي لعبته المرأة الريفية بجانب الرجل خلال فترة الاستعمار الاسباني للريف، حيث عملت بشتى الوسائل في الدفاع عن حرمة الريف والكفاح من اجل الاستقلال، بالإضافة الى دورها الطبيعي في تربية الناشئة والقيام بالعديد من الأمور التي جعلت منها نموذجا في تحمل المسؤولية.

وأوضح السيد عبد الوافي ازرقان، كاتب الفرع المحلي لحزب الوردة، أن  المنظمة الاشتراكية للنساء الاتحاديات كانت السباقة في طرح موضوع المساواة بين الجنسين، وذلك كمدخل للمواطنة الحقة والمساواة الكاملة، مبرزا في ذات السياق أن  الفرع المحلي لحزب الاتحاد الاشتراكي كان اول الاحزاب التي دعمت المرأة في ممارسة العمل السياسي خلال الانتخابات الاخيرة، وذلك نابع من إيمان الحزب بالمساواة والمناصفة بين الجنسين.

هذا، وتحدثت رابحة المرابط، عضوة المكتب الاقليمي للمنظمة، عن اهم المشاكل التي تعاني منها المرأة الريفية في ظل العقلية الذكورية السائدة في المجتمع، والتحديات التي وقفت أمامها قبل تحصين حقوقها العادلة والمشروعة، مؤكدة  أن قضية المساواة لا تشكل صراعا بين الرجل والمرأة بقدر ما تجمعهم من اجل مصلحة المجتمع.

وأوضح السيد عبد الحق امغار، النائب البرلماني عن حزب الاتحاد الاشتراكي في كلمة له بمناسبة، أن المساواة والمناصفة  لا يجب ان ينظر اليها على انها شعارات وفقط، بل هي قيم ومبادئ أساسية عُرفت لدى عموم الريفيين منذ القدم، كما انها لبنة اساسية من اجل المساهمة في بناء مجتمع حداثي وديمقراطي بالمنطقة، مؤكدا في ذات السياق انه عازم على الجلوس والاستماع لهموم النسيج النسوي والبحث عن الحلول الممكنة في قليل الايام المقبلة.

وأعقب هذه المداخلات، نقاش من قبل المناضلات الاتحاديات، كما تم تكريم بعض الوجوه النسائية عرفانا لهن بما قدمن من عطاء في مسيرتهن النضالية، كما تم تنظيم حفل شاي على شرفهن.

a (5) a (6) a (10) a (13) a (18) a (27) a (28) a (38) a (42) a (45) a (50) a (56) a (58) a (59)

أترك تعليقك
1 تعليق

عذراً التعليقات مغلقة

  • عبد الوافي