وردة الحنكاري: كم خذلْتنا يا وطنْ !!

30 أكتوبر 2016

وردة الحنكاري: كم خذلْتنا يا وطنْ !!

ريف 24: وردة الحنكاري

كم خذلْتنا يا وطنْ !!

ــــــــــــــــــــــــــــــ

بأمر منْ ؟

قًتل محسن

و مع الأزبال

طُحنْ  ؟

أبأمر الوطنْ؟

أم بأمر من على يده

سُرق  الوطن

و سُجنْ ؟

 

كلنا قبل اليوم

لم يكن لنا وطنْ

فوطن ليس فيه..

كرامة و صحة و سكنْ..

غربة لا وطنْ

 

منذ وعينا

و نحن نبحث فيك يا وطني..

عن وطنْ

عن أمن و حماية

من جور الزّمنْ

منذ وعينا لم نجد فيك

يا وطني

سوى ذل و سجن

و عفنْ!

و لم نكن فيك سوى

مشاريع مرضى

و معطلين يمضون

في قوارب الموت

لا شيء معهم..

سوى كفنْ

لكننا اليوم سنقول لا

فكلنا محسنْ

وكلنا ضحايا “الحكرة “و القمع

و التهميش و الاقصاء نحو العدم

فإما أن نحيا معاً

أو نموت معاً

يا وطنْ ……….

30/أكتوبر/2016

 

وردة الحنكاري

كلمات دليلية
أترك تعليقك
1 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  • محمد الفقيري

    محمد الفقيري